نجاة بقاش: أنا الموقعة أسفله

نجاة بقاش: أنا الموقعة أسفله

اسمي وعنواني منصوص عليهما في بطاقتي الوطنية.. مغربية الأصل.. لكن تأملاتي كونية.. هويتي مرسومة على جبيني.. وشهادة ميلادي في جيبي لا تفارقني.. أومن بالله وبالقضاء والقدر.. وأحب الخير لكل البشر.. لكنني اعتزلت الصلاة في المساجد منذ مدة.. ولا أنوي حج بيت الله الحرام أبدا..

سعيد دلوح: صفحات من تاريخ الحراك.. صرخة شهيد – 9

سعيد دلوح: صفحات من تاريخ الحراك.. صرخة شهيد – 9

البعض يتحدث عن الاختلاف والتباين بين الشخصيتين في قبائل الريف الأوسط، وقبائل القليعة الريفية.. طبيعي أن يحصل هذا الاختلاف.. وهذا نتيجة لعوامل عديدة.. فالأرض والبيئة تلعبان دوراً حاسما فى تشكيل الشخصية الفردية والجماعية.. فقبائل القليعة التى تقع على تخوم مدينة مليلية.. والتى تتصل أيضا بقبائل بني يزناسن وجودة عبر سهل مفتوح “بوعاك”.. هى مجبرة أن تتعامل مع هذا المحيط، أن تتأثر وتؤثر.. وتتعلم لغة هذه المجتمعات القريبة.. وخاصة أن معظم أبناء هذه القبائل يمارسون التجارة..

إبراهيم بوحولين: في حضرة مالك بن نبي – 8

إبراهيم بوحولين: في حضرة مالك بن نبي – 8

رأينا مع كتاب الظاهرة القرآنية أن الباعث الرئيس لكتابة هذا السفر الهام جدا هو بيان تهافت المستشرقين وتلامذتهم في قراءتهم للتراث عموما ووتشكيكهم في نسبة القرآن الكريم إلى الله تعالى خصوصا، وفي ذات السياق نفهم لماذا أظهر ابن نبي في رواية “لبيك” بساطة الشخصيات الرئيسة في تعاملها مع الواقع وتجذر الدين الإسلامي في المجتمعات المسلمة واحتراهم الذي لا يكاد ينتهي للشعائر الدينية حتى وهم يرتكبون الخطايا ويفعلون الموبقات.

محمد أمزيان: يا بني.. ماضيك من صنع حاضرك

محمد أمزيان: يا بني.. ماضيك من صنع حاضرك

يا بني، آه لو تعلم كم كان وزر تلك الأحلام الساذجة ثقيلا عليّ. لم أحمل أحلامي فحسب.. بل حملت حتى أحلام من لم يُرد أن يحلم، واعتقدت أنني سأغير العالم، سأجعل الشمس تقف في سمت السماء لتحييني. أليست هذه قمة السذاجة؟ أحلامي أضحت كوابيس استوطنت صدري، فحولته إلى سجن كبير.

رشيد المساوي: من دولة الرعايا إلى دولة الزبناء

رشيد المساوي: من دولة الرعايا إلى دولة الزبناء

سارع الكثيرون إلى التهليل ل”الزلزال” السياسي الذي هز الحكومة، بعد إعفاء عدة وزراء اتهموا بالتقصير في أداء مهامهم في ارتباط مع مشروع “الحسيمة، منارة المتوسط”. وهو زلزال كان متوقعا – لكن ليس بكل هذا الحجم – بعد أن تم الإعلان عنه علنا من طرف رئيس الدولة قبل حدوثه. وطبعا فإجراء مثل هذا هو أمر نادر الحدوث، أي قلما يمتد الغضب/ “المحاسبة” ليشمل أسمى الموظفين في الدولة، إذ غالبا ما كان يتم التضحية بصغار الموظفين.

سعيد دلوح: صفحات من تاريخ الحراك.. صرخة شهيد – 6

سعيد دلوح: صفحات من تاريخ الحراك.. صرخة شهيد – 6

التحمت جموع المشيعيين الذين رافقوا نعش الشهيد محسن فكري من مدينة الحسيمة، مع المشيعيين الذين تقاطروا على طول الطريق من بلدات الريف، التى مر بها الموكب، حتى وصوله إلى وسط إمزورن، حيث مسجد الإمام مالك، الذي أقيمت فيه صلاة الجنازة…

TV أنوال